5
فبراير
2024
عش حياتك كما يجب ../ بقلم المحامي علاء صابر الموسوي
نشر منذ 3 اسابيع - عدد المشاهدات : 104

 

الحياة هي ايامك التي ستقضيها فيها فعشها كما يجب .

اذا قضيت ايامك في تكريس الثروة ، فلن تحصد في النهاية سوى ورثة منتظرين الانقضاض على ما جمعت .

واذا تسربت منك لياليك بحثا عن المجد والشهرة فلن تجد اخيرا الا العزلة والوحدة .

هل رأيتم كم شجرة شامخة قد صمدت مئات السنين أمام العواصف والرياح ، ولكنها اخيرا وأمام جيش من الديدان راح يشق طريقه الى قلبها ما لبثت حتى أنهارت وهلكت أمامه ، وهكذا نحن نصمد أمام الأهوال والصعاب ، ولكننا ننهار أمام اسباب تافهة عندما نقضي ايام حياتنا في التفكير والأسى على اشياء بلا معنى .

يقال أن الفراعنة يؤمنون بأن الإنسان عندما يموت ويحين يوم حسابه فإنه يسأل سؤالين لا غير :

السؤال الاول : هل عشت حياة بهيجة ؟ والسؤال الثاني : هل أدخلت البهجة في حياة الآخرين ؟

فإذا أجاب بنعم ، فإنه يدخل الجنة .

في احد الايام وقبل شروق الشمس ، وصل صياد إلى النهر ، وبينما كان على الضفة تعثر بكيس مملوء بالحجارة الصغيرة ، حمل الكيس بكسل وأخذ منه حجرا ورماه في النهر ، حجرا بعد آخر ، احب صوت اصطدام الحجارة بالماء ، ولهذا استمر بألقاء الحجارة في الماء حجر ، اثنان ، ثلاثة...وهكذا ، ولما سطعت الشمس وانارت المكان ، كان الصياد قد رمى كل الحجارة التي وجدها ماعدا حجرا واحدا بقي في يده ، وحين أمعن النظر لم يصدق عينه ، كان يحمل ماسة !! نعم ماسة ، لقد رمى كيسا كاملا من الماس في النهر ، ولم يبقى سوى قطعة واحدة في يده ، فأخذ يبكي ويندب حظه التعيس ، لقد تعثرت قدماه بثروة كبيرة ولكنه وسط الظلام ، رماها كلها دون أي انتباه منه ، ولكن كم هو محظوظ إذ أنه لازال يملك ماسة واحدة في يده .....

يجب الحفاظ على ما تبقى من حياتنا وان الوقت لايكون متأخرا ابدا عندما نبحث عن معنى لحياتنا .

أن الحياة كنز عظيم ودفين ، لكننا لانفعل شيئا سوى اضاعتها بسبب الظلام الذي نعيش فيه ، لقد افترضنا أن الحياة ليست سوى مجموعة من الأحجار .

مادمت سأعيش مرة واحدة ، وأمر على هذه الحياة مرة واحدة ، فسأخرج فيها كل ما في جعبتي ، سأصرف كل دنانيري عليها ، وسأقول للحياة كل ما لدي من كلمات وألحان ، سأغني فيها كل  اغنياتي  ، سأعيش يومي بكل بهجة وسرور ، واعين نفسي بأي شيء عندي .

مادمت سأعيش حياتي مرة واحدة ، سأعبر عن كل مشاعري الطيبة للآخرين ، وسأبذل كل طاقتي ووسعي من أجل أن أعيش حياتي في كل أيامها بل في كل لحظاتها زارعا وردة هنا واملا هناك ، ضحكة هنا وفكرة مبدعة هناك ، سأعمر أرضا. واقوي عزم روح يائسة واعمل اي شيء يجعل الحياة اجمل بوجودي فيها والناس افضل بحضوري بينهم .

 


صور مرفقة






أخبار متعلقة
تابعنا على الفيس بوك
استطلاع رأى

عدد الأصوات : 0

أخبار