1
مايو
2021
الفهد.... ان غاب عنا فروحه معنا... بقلم الحاج صبيح فاخر
نشر منذ 1 اسابيع - عدد المشاهدات : 56

تمر اليوم وفي هذه الأيام الرمضانية والأجواء الروحانية الذكرى السنوية الاولى لرحيل الزميل والاخ  والصديق  ريسان حاتم الفهد رحمه الله .

اليوم يستحضر كل أصدقائه ومحبيه  وزملائه تلك الايام الجميلة التي كان بينهم زميلهم ابو رياض صاحب القلب الطيب والأخلاق الراقية حيث كان رحمه الله رغم كل متاعب الحياة وقسوتها يتمسك بعلاقاته مع الجميع بذات الطيبة ويحرص اشد الحرص على ان يكون حاضرا معهم دوما .

لم انس يوما أننا كنا في البصرة فما كان منه الا ان ينقل خبر وجودنا إلى والده الذي تربطه علاقات حميمة مع والدي - رحمه الله - لنكون وعدد من الأصدقاء في داره ليستذكر معنا ايام طفولته في مدينتا العمارة وتحديدا ناحية السلام حيث كانوا يعيشون هناك قبل ان يحل بهم الرحال في البصرة .

رحل ريسان وترك لنا طيب عمله وحسن سيرته ونقاء سريرته  لان كان رمزا للإخلاص والوفاء  وكان شخصية مهنية صادقة مجدة في اداء واجبها  تستحق كل المحبة والاحترام والاعتزاز .

وألان حين نكتب في ذكرى رحيلك ايها الصديق فأننا في كل الأحوال لانجد الكلمات التي نستطيع ان نعبر بها عما يدور بداخلنا من مشاعر الوفاء والإخلاص تجاهك .. لأنك تميزت عبر مسيرتك الصحفية بالصدق والموضوعية وحب الآخرين .

عشت بيننا زميلا وصديقا  وأخا كريما .. ورحلت عنا تاركا أرثا من المحبة والطيبة والنقاء نتذكره كلما مرت ذكراك بيننا ... فليرحم الله الزميل ريسان الفهد .

وتحية محبة وتقدير لكل محبيه وهم يحيون ذكرى رحيله ويحفظهم الله ويرعاهم .

 

 


صور مرفقة






أخبار متعلقة
مشاركة الخبر
تابعنا على الفيس بوك
تابعنا على الفيس بوك
استطلاع رأى

عدد الأصوات : 0

أخبار