25
نوفمبر
2021
خلال زيارتها مخيم اشتي في السليمانية.. وزيرة الهجرة ..مبادرة تسعى إلى أغلاق ملف النزوح تماما وإعادة النازحين
نشر منذ 2 اسابيع - عدد المشاهدات : 47

بغداد/ المرسى نيوز

تفقدت وزيرة الهجرة والمهجرين إيڤان فائق جابرو، اليوم الخميس، مخيم آشتي للنازحين بمحافظة السليمانية، برفقة رئيس ديوان الوقف السني سعد كمبش، عقب اجتماعها مع محافظ السليمانية لمناقشة إغلاق مخيمات النزوح هناك، ومتابعة أحوال النازحين.

وأكدت جابرو خلال لقائها عددا من قاطني المخيم، إن الوزارة تتابع بشكل مستمر وضع النازحين، وتعمل على تأمين حاجتهم، مشيرة إلى أن هناك مبادرة من ديوان الوقف السني بالتعاون مع وزارة الهجرة تهدف إلى تشجيع النازحين على العودة طوعيا إلى مناطق سكناهم الأصلية.

وأوضحت أن، المبادرة تسعى إلى أغلاق ملف النزوح تماما وإعادة النازحين، وذلك من خلال تشجيعهم ومنح مليون دينار لكل عائلة ترغب بالعودة طوعيا إلى منطقة سكنها، لافتة إلى أنه في المرحلة القادمة لا يمكن للوزارة تقديم الدعم للنازحين وتأمين احتياجات المخيمات بسبب قلة التخصيصات المالية للوزارة .

 

واشارت الوزيرة إلى أن الوزارة تمكنت من إنهاء ملف النزوح وإغلاق جميع المخيمات في المحافظات، باستثناء مخيم الجدعة الخامس بمحافظة نينوى الذي سيغلق في الأيام القريبة، فضلا عن 26 مخيما في إقليم كوردستان، وبالتالي فأنه من الصعب جدا تقديم الدعم والمساعدات لهذه المخيمات وتأمين حاجة فئة العناية الموجودة فيها بظل هذه الأزمة.

ولفتت إلى أن، المبادرة تتضمن أيضا حل المشاكل الاجتماعية والعشائرية التي تحول دون عودة بعض النازحين، وذلك من خلال تسويتها بدفع الدية أو الفصل العشائري نيابةً عمن يعانون من مشاكل عشائرية، بشرط أن لا تكون قضاية إرهابية./انتهى

 

 

 


صور مرفقة






أخبار متعلقة
مشاركة الخبر
تابعنا على الفيس بوك
استطلاع رأى

عدد الأصوات : 0

أخبار