30
يوليو
2021
امام جمعة البصرة : من غير المعقول إن بلداً كالعراق في ثرواته وامكاناته يعجز عن إصلاح منظومة الكهرباء وحل مشكلتها
نشر منذ 2 شهر - عدد المشاهدات : 190

البصرة /المرسى  نيوز/ محمد العيداني

اكد خطيب جمعة البصرة الشيخ ابراهيم المنصوري إنه من غير المعقول إن بلداً كالعراق في ثرواته وامكاناته الفائقة يعجز عن إصلاح منظومة الكهرباء ويعجز عن التعاقد مع شركات رصينة لحل مشكلتها ،التي اتلفت اعصاب الناس وسط ارتفاع درجات الحرارة ،والاغرب من ذلك ان الحكومة من بداية الصيف لم تقم إلا بدور المتفرج وكأن الأمر لا يعنيها.

وقال المنصوري "  خلال الخطبة في مصلى التيار الصدري بمنطقة خمسة ميل  " إن الارهاب والتخريب هو من وسائل الولايات المتحدة للقضاء على اسلوب الحياة لدى الشعوب المتقاطعة معها اخلاقيا كما صرحوا سابقاً بأنهم سيعيدون العراق الى العصر ما قبل الصناعي وقد نفذوا فعليا تهديدهم.

ونوه الى ما صرح به رئيس‌ الإدارة الأمريكي: بأنه لن يكون هناك سلام في الشرق الاوسط الى ان تعترف المنطقة بحق إسرائيل وحتى تستسلم الشعوب وتقبل بالتطبيع مع الكيان الصهيوني و إنه يريد ان يفرض نمط الحياة الأمريكية ويعيد تشكيل الحياة الإسلامية في ضوء الشركات الرأسمالية المتوحشة.

واكد المنصوري " ان تهديدا واضحا لشعوب المنطقة فاما ان تقبل شعوب المنطقة الطريقة الامريكية في حياة الركوع للصهاينة عند ذلك نعطيها السلام ، واما اذا لم تفعل فلا تتوقع هذه الشعوب غير الارهاب والفوضى والخراب .

وتابع " ولا شك أن الإرهاب والتخريب من وسائل الولايات المتحدة للقضاء على أسلوب الحياة لدى الشعوب المتقاطعة معها أخلاقي ." مشيراً "الى ان  تصريح وزیر خارجيتها في حرب الكويت بأنهم سيعيدون العراق إلى العصر ما قبل الصناعي ، ونفذوا فعليا تهديدهم وما زالوا من خلال تدمير البنى التحتية للعراق وعدم السماح بإعادة بنائها ، ويصرح بعض الباحثين الامريكان في علم النفس الاجتماعي بأنها تمكنا من توظيف المعارف والتقنيات التي حصلنا عليها ( کالكهرباء مثلا ) ، في سلب إرادة الشعوب ، وتحطيم شخصياتهم ، وتحويلهم إلى دمي يسهل السيطرة عليها ./انتهى

 


صور مرفقة






أخبار متعلقة
مشاركة الخبر
تابعنا على الفيس بوك
تابعنا على الفيس بوك
استطلاع رأى

عدد الأصوات : 0

أخبار