18
مايو
2021
صَمَتُّ وصَمْتي ألم .. طارق شعبان / البصرة
نشر منذ 7 شهر - عدد المشاهدات : 331



صبر أيوب صَبّرنه….يا ربنه

     تره حيره الوكت….

 وضعنه بدربنه…

       ألم وفراگ ودموع

      حزن ساكن بلضلوع

انصبغ كل الشعر

                        والدهر ذبنه

حزينه دروبنه

                 وصفنه الشوارع

ماكو فد بشر

                       المن نباوع

تناشدنه البلابل

                       شنهي الصار

وحِزنْ شط العرب

                     يسأل العشّار

وين احبابنه….. وذيچ الليالي

وتغاريد الفرح... والصوت عالي

     ونتنطّر يجي الچان اليحبنه

ما زلت أعاني من جرحي العميق

وبحيرة الدموع غزيرة بما فيها

ولوعة الحب والفراق تأخذني بعيدا فأتمنى لو رجعت طفلا يلعب في الطريق ثم يأوي الى البيت ليبحث عن رغيف خبز فيُضيف له أي قطعه بصل او جبنه او تمره وثم يعود للعب في ربوع المحله ويجلس يفكر متى يتخرج ليُفْرِحَ أهله وبعدها يتزوج ليعيش مع زوجته سعيدا وعندما تزوجتُ قالت لي  سنعش سوية الى الابد

لكنها غادرت قبلي… يا الله ارحمها وارحمني


صور مرفقة






أخبار متعلقة
مشاركة الخبر
تابعنا على الفيس بوك
استطلاع رأى

عدد الأصوات : 0

أخبار