1
ابريل
2024
يارحيم ..يا عطوف./ عبدالاميرالديراوي
نشر منذ 2 اسابيع - عدد المشاهدات : 83

* عندما أقف عند باب

 من أبواب الله تتسرب

من عيني دمعة خرساء

فتبكيني وأنا ذلك المنبهر

في الثنايا كيف لي

أن أكون بعد حين تحت

 تراب المنايا وكيف

لتلك الأبواب أن تغلق

 بوجهي وأنا المتوسل

والمحب ،أفد إليها وأنا

 أطمع بالشفاعة متبركا

بالأرض لأنها معطرة

بجسدك الطاهر ،

وأطلب الرحمة من رب

 رحيم عطوف .

السلام عليك ياسيدي

 ياعلي ياصاحب

العدل أينما تكون

 الحاجة إليه ،

زوارك اليوم يطوفون

حول ضريحك

 وعيونهم مغرورقة

بالدموع يلفهم الحزن

لمصابك ياحبيب

الفقراء والمظلومين

ومحبتك راسخة في


صور مرفقة






أخبار متعلقة
تابعنا على الفيس بوك
استطلاع رأى

عدد الأصوات : 0

أخبار