22
يونيو
2022
الصدر : أنسحابنا من البرلمان ليس تهديداً إيرانياً .. هو كذبة ولا صحة له
نشر منذ 2 شهر - عدد المشاهدات : 41

 

النجف / المرسى  نيوز / سعدون الجابري

قال زعيم التيار الصدري السيد مقتدى الصدر ان ": الجمهورية الاسلامية الايرانية لم تمارس في هذه المرة اية ضغوطات على اي طرف شيعي، منتقدا في جانب اخر أذرعها في داخل العراق والتي تمارس انتهاكات سياسية ضد القضاء وتحاول تجييره لصالحها.

 واوضح الصدر في نص بيان له "سأقولها ولأول مرة: إنّ الجمهورية الإسلامية الإيرانية هذه المرة لم تمارس أي ضغوطات على أي طرف شيعي.

اضاف وما يشاع على أن سبب إنسحابنا كان تهديداً إيرانياً.. هو كذب ولا صحة له. بيد أن هناك ما قد يسميه البعض (أذرع إيران) تُمارس إنتهاكات سياسية ضدّ القضاء العراقي وتحاول تجييرها لصالحها. كما وتحاول ممارسة ضغوط ضد الكتل السياسية الأخرى سواء المستقلين أو الكتل غير الشيعية، خصوصاً وأن جلسة الغد على الأبواب.

وتابع الصدر وإني إذ أمتلك الشجاعة الكافية ولله الحمد، فقد انسحبت من مشاركتهم في الإجهاز على ما بقي من العراق، إلا أن بعض الكتل الأخرى تتخوف من إزدياد الضغوطات غير المشروعة من عنف وإصدار قرارات قضائية وإشاعات كاذبة وغيرها. لذا أدعو الكتل الى موقف شجاع من أجل الإصلاح وإنقاذ الوطن وعدم مسايرة ضغوطاتهم الطائفية، فهي كفقاعة لسرعان ما تزول. وأخيراً: الحمد لله أن من الله علينا بالإعتزال عنهم وعن مخططاتهم.. حباً بالعراق وأهل العراق.. والسلام ختام./انتهى

 


صور مرفقة






أخبار متعلقة
تابعنا على الفيس بوك
استطلاع رأى

عدد الأصوات : 0

أخبار