30
يونيو
2020
الى محافظ البصرة ٠٠٠ نريد ان نعيش مثلكم
نشر منذ 1 شهر - عدد المشاهدات : 114

     بقلم ..نور الوادي

لست ضد اي عمل أو اجراء من أعمال وإجراءات  الوقاية من وباء كورونا ابداَ فهذه أعمال من أجلنا من أجل حياتنا.

ولهذا فأنا كنت وما أزال مع الجميع مع  ما تتخذه الحكومة من أجراءات تمديد الحظر بغية حماية أرواح الناس من أفتراسها  من قبل كورونا " ولكن مع طول الوقت واشتداد الازمة الاقتصادية الناجمه عن تطاول الحظر وجدت انا التي صبرت نفسي على أحتمال كل ما قد نجم عنه من مأسي قد أصبحت ضحية هذا الحظر.

فمنذ سنة وخمسة عشرة يوما وانا لم أستلم من الصحيفة التي اعمل فيها فلس واحد وكل ما أسأل رئيس التحرير عن سبب عدم تسلمي حقوقي في الجريدة كل ما كان يقول لي محافظة البصرة لم تصرف الحقوق بعد .

ترى متى تصرف محافظة هذا الحقوق؟

ياأخوان نريد أن نعيش مثلكم

 

 


صور مرفقة






أخبار متعلقة
مشاركة الخبر
تابعنا على الفيس بوك
تابعنا على الفيس بوك
استطلاع رأى

عدد الأصوات : 0

أخبار