27
يونيو
2020
تالينت عراقي ... بنكهة عالمية
نشر منذ 2 اسابيع - عدد المشاهدات : 137


المرسى نيوز / تقرير بشائر عبدالرزاق

 

في مبادرة هي الأولى من نوعها على مستوى العراق يجري نادي القراءة في البصرة الاستعداد لإقامة برنامج المسابقات العراقي ( مواهب العراقيين Iraqis Talents ) والذي كان من المقرر إقامة أولى مراحله في نيسان الماضي لكن ما ألمّ بالعالم من جائحة أوقفت عجلة التقدم والرقي وطالت حتى البرامج الهادفة ذات المغزى الحقيقي .

البرنامج يستهدف فئة الموهوبين للأعمار ما فوق السبع سنوات ودون أن يحدد سقفاً عالياً للعمر لإيمان القائمين عليه بأن الابداع لا يتحدد بالأعمار وبأن الفرص لابد ان توفر للجميع على حد سواء وفي حديث / للمرسى نيوز / قال مدير البرنامج عبد الجبار العبدان ( المواهب العراقية طاقة أكبر و اكثر أهمية من النفط والمعادن فهي الطاقة التي لا تنضب والرصيد الذي نضمن من خلاله حياة كريمة للأجيال فالاعتناء بتلك المواهب وصقلها بشكل مهني لتدخل الى الشارع العراقي من شأنه أن يحدث تغييراً كبيراً في المجتمع ) .

ومن الجدير بالذكر فإن ادارة البرنامج كانت قد أطلقت استمارة الكترونية للتسجيل عبر الصفحات الخاصة بالبرنامج والتي تحمل إسمه الرسمي منذ الأول من شباط الماضي وما يزال العمل بها مستمراً للآن وبحسب مصدر مسؤول في الادارة فإن عدد المشاركين عبر الاستمارة الالكترونية للآن بلغ خمسة آلاف مشارك من كلا الجنسين  تنوعت مواهبهم ما بين الرسم والكتابة وألعاب الخفة والتمثيل والعزف والغناء والمكياج السينمائي وعروض الأزياء وصناعة الروبوت  وغيرها من المواهب واختلفت خلفياتهم الثقافية فمنهم من لا يحمل شهادة علمية وآخر يحمل شهادة الابتدائية او المتوسطة وصولاً الى الدكتوراه .

كما شملت صفحات التواصل للبرنامج عدداً من البرومات واللقاءات مع الشارع العراقي ومع شخصيات مهمة في المجتمع كالقاص والروائي محمد خضير والدكتور عبد الكريم عبود والفنان محمد هاشم والفنانة زهرة الربيعي والفنان صباح الهلالي والسينارست علي صبري والشاعرة غرام الربيعي وغيرها وثلة من المخرجين والشعراء المعروفين والفنانين الشباب كما أن البرنامج لاقى استحساناً كبيراً من الشارع العراقيين داخل وخارج العراق ومن غير العراقيين ايضا حيث اطلقت كلمات دعم للبرنامج ملحقة بكلمة انتظرونا بأكثر من لغة عبر تسجيل لمقاطع فيديو تم إرسالها للبرنامج لدعم تلك الظاهرة الفريدة من نوعها على مستوى العراق فلم يطلق منذ سنوات برنامج بهذه الضخامة يمتاز بصفة مسابقة لدعم واكتشاف المواهب تشارك فيه أسماء عراقية مهمة كاللاعب سعد قيس والفنانة أمل خضير والشاعر الغنائي داود الغنام ولذا فقد إكتسب البرنامج خلال فترة الإعداد له شعبية واسعة تتناسب مع تلك الأسماء الكبيرة .

وفي حديث للقاص محمد خضير حول البرنامج قال ( مثل هذا النشاط سيستقطب كثيراً من المواهب الجديدة لأن المسابقات هي واحدة من أهم الوسائل في الكشف عن المواهب لما تمتلكه من عوامل التشويق والجذب للجمهور ، كلما توفر دعم حقيقي لهذه المسابقة كلما نجحت في استقطاب مواهب جديدة ومميزة فالعراق يزخر بمثل تلك المواهب ، وأنا متأكد تماماً بأن هذا البرنامج سينجح نجاحاً كبيراً وسيكون سابقة في مجاله نظراً للتميز الذي تملكه إدارة البرنامج في مثل هذه البرامج التي تعنى بالمواهب من خلال البرامج السابقة التي قامت بإدارتها بنجاح مضافاً لكل ذلك تلك الهمة العالية لفريق العمل ، أتمنى لهم كل النجاح والتوفيق ) .

كما أبدى الأديب والمترجم أستاذ اللغة الانكليزية الدكتور علاء العبادي عبر المقطع الذي تم بثه له في صفحات التواصل الخاصة بالبرنامج  إستعداده وكل العراقيين لدعم هذا البرنامج لما له من أهمية كبيرة في الذوق العام .

الدكتورة خلود جبار مديرة معهد الفنون للبنات في البصرة كان لها حديث لـ/ لمرسى نيوز/ حول البرنامج قالت فيه ( فكرة البرنامج فكرة رائدة ومميزة وأنا على ثقة من نجاحه لأن كادر البرنامج على قدر كبير من المهنية وهذا ما ظهر لنا خلال الاستعداد وما شهدته أنا شخصياً من خلال تواجدي معهم في فترة الاعداد )

حين يكون اللقاء في القمة سيظهر لنا الابداع في أعلى مستوياته وسيكون لنا في العراق برنامج نتوسم من خلال تعدد مواسمه أن يرتقي بالفرد العراقي الى مستويات عالمية كما يليق به كعراقي .



صور مرفقة






أخبار متعلقة
مشاركة الخبر
تابعنا على الفيس بوك
تابعنا على الفيس بوك
استطلاع رأى

عدد الأصوات : 0

أخبار